الحمد لله رب العالمين - منتدي حسان
مرحبا بك .. هذه الرسالة تفيد انك لم تقم بتسجيل الدخول الي المنتدى .. او انك لم تسجل بعد كعضو .. مرحبا .. للدخول اضغط هنا

الحمد لله رب العالمين - منتدي حسان

وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 لم يولد المسيح في رأس السنة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: لم يولد المسيح في رأس السنة   13/11/2008, 11:30 am

يختلف المسيحيون الغربيون عن الشرقيين في موعد احتفالاتهم بعيد ميلاد السيد المسيح. فبينما في الغرب هو يوم 25 ديسمبر (كانون الأول) عند الكاثوليك والبروتستانت، فإنّه عند الأرثوذوكس في الشرق يوم 7 يناير (كانون الثاني) من كل عام. والاحتفال الذي يسمى بالإنجليزية "كريسماس" والفرنسية "نويل" أصله "ناتيفيتاس" في اللاتينية. ولم يبدأ الاحتفال بعيد الميلاد إلاّ منذ منتصف القرن الرابع الميلادي، بعدما تحولّت الدولة الرومانية إلى الديانة الجديدة على يد الإمبراطور "قسطنطين". ولا أحد يدري كيف اختير يوم 25 ديسمبر، فقد كان هذا اليوم هو يوم الاحتفال بـ "هيليوس" الذي يمثل الشمس عند الرومان قبل ذلك.

المعلومات التي وصلتنا عن حياة المسيح جاءت كلها من القرآن الكريم وكتب العهد الجديد (الإنجيل)، وهي المصدر الوحيد من تاريخ "يسوع" تتضمن معلومات محدودة في شأن ميلاده وحياته. ولم يذكر القرآن الكريم أي تاريخ سواء لمولد المسيح (عيسى ابن مريم) أو لوفاته، كما لم يذكر موطنا محددا لميلاده سوى أنّه كان "مكانا شرقيا" بالنسبة إلى مسكن عائلة أمه مريم. أمّا أناجيل العهد الجديد الأربعة، فبينما لم يتحدث "مرقص ويوحنا" عن واقعة الميلاد اختلف "متى ولوقا" سواء في تحديدهما لتاريخ الميلاد أو لموقعه. فبينما يذكر إنجيل "متى" أنّ مولده كان في أيّام حكم الملك "هيرودوس"، الذي مات في العام الرابع قبل الميلاد، فإنّ إنجيل "مرقص" يجعل مولده في عام الاحصاء الروماني، أي في العام السادس الميلادي. ويقول إنجيل "متى" بشأن ميلاد المسيح أنّه: "لما ولد يسوع في بيت لحم اليهودية في أيّام "هيرودوس" الملك، إذا مجوس من المشرق قد جاؤوا إلى أورشليم قائلين أين هو المولود ملك اليهود. فإنّنا رأينا نجمه في المشرق وأتينا لنسجد له. فلما سمع هيرودوس الملك اضطرب وجميع أورشليم معه. فجمع كل رؤساء الكهنة وكتبة الشعب وسألهم أين يولد المسيح. فقالوا: في بيت لحم اليهودية.. حينئذ دعا هيردوس المجوس سراً وتحقق منهم زمان النجم الذي ظهر. ثم أرسلهم إلى بيت لحم وقال: اذهبوا وافحصوا بالتدقيق عن الصبي، ومتى وجدتموه أخبروني فلما سمعوا من الملك ذهبوا واذا النجم الذي رأوه في المشرق يتقدمهم حتى جاء ووقف حيث كان الصبي.. فخرّوا وسجدوا له. ثم فتحوا كنوزهم وقدموا له هدايا ذهبا ولبانا ومر. ثم أوحي إليهم في حلم أن لا يرجعوا إلى هيرودوس.. وبعدما انصرفوا إذ ملاك الرب قد ظهر ليوسف في حلم قائلا، قم خذ الصبي وأمه واهرب إلى مصر، وكن هناك حتى أقول لك، لأنّ هيرودوس مزمع أان يطلب الصبي ليهلكه.. ولمّا رأى هيرودوس أن المجوس سخروا به غضب جدا. فأرسل وقتل جميع الصبيان الذين في بيت لحم وفي كل تخومها من ابن سنتين فما دون بحسب الزمان الذي تحققه المجوس.. فلما مات هيرودوس إذا بملاك الرب قد ظهر في حلم ليوسف في مصر قائلا: قم وخذ الصبي وأمه واذهب إلى أرض إسرائيل. لأنّه قد مات الذين يطلبون نفس الصبي".

ولما كان الملك "هيرودوس" قد مات في العام الرابع قبل الميلاد فإنّ ميلاد المسيح ـ بحسب هذه الرواية ـ لا بد وأن يكون قد حصل قبل هذا التاريخ. أمّا إنجيل لوقا فيقول: "في الشهر السادس أرسل جبريل الملاك من الله إلى مدينة من الجليل اسمها الناصرة إلى عذراء مخطوبة لرجل من بيت داود اسمه يوسف، واسم العذراء "مريم". فدخل إليها الملاك وقال: سلام لك أيّتها المنعم عليها. الرب معك، مباركة أنت في النّساء. فلما رأته اضطربت من كلامه وفكرت ما عسى أن تكون هذه التحية. فقال لها الملاك: لا تخافي يا مريم لأنّك وجدت نعمة عند الله. وها أنت ستحبلين وتلدين ابنا تسمينه "يسوع". هذا يكون عظيما.. ويعطيه الرب الإله كرسي داود أبيه. ويملك على بيت يعقوب إلى الأبد ولا يكون لملكه نهاية. فقالت مريم للملاك: كيف يكون هذا وأنا لست أعرف رجلا. فأجاب الملاك وقال لها: الروح القدس يحل عليك وقوة العلي تظللك". وعن تاريخ الميلاد يقول لوقا في الأصحاح الثاني أنّه: "في تلك الأيّام صدر أمر من "اغسطس قيصر" بأن يكتتب كل المسكونة. وهذا الاكتتاب الأول جرى إذ كان "كيرينوس" والي سورية. فذهب الجميع ليكتتبوا كل واحد إلى مدينته. فصعد يوسف أيضا من الجليل من مدينة الناصرة إلى اليهودية إلى مدينة داود التي تدعى بيت لحم لكونه من بيت داود وعشيرته، ليكتتب مع مريم امرأته المخطوبة وهي حبلى. وبينما هما هناك تمت أيّامها لتلد، فولدت ابنها البكر وقمطته وأضجعته في المذود (الإسطبل) إذ لم يكن لهما موضع في المنزل".

ضرائب اليونان

ونحن نجد هنا أنّ تاريخ ميلاد المسيح السادس من العصر المسيحي، فهذا هو وقت أول اكتتاب ضرائبي فرضه الرومان على أهل فلسطين. ومع اختلاف عام الميلاد بين الروايتين ليس هناك ذكر في أيّهما عن اليوم أو الشهر الذي حدثت فيه الولادة. وعلى هذا فإنّ المصدرين الوحيدين لميلاد المسيح بالأناجيل، يختلفان في تحديد تاريخ هذه الواقعة.

وبالرغم من أنّنا دخلنا الألف الثالثة للتاريخ الميلادي، ليس لدينا أية معلومات تاريخية مؤكدة عن حياة السيد المسيح نفسه. وكان الاعتقاد السائد فيما مضى هو أنّ كتبة الأناجيل سألوا أخبارا ووقائع كانوا هم أنفسهم شهودا عليها، إلاّ أنّه تبين عدم صحة هذا الاعتقاد. فلم يتم كتابة أول الأناجيل ـ التي لدينا الآن ـ إلاّ بعد مرور حوالي نصف قرن من الزمان على الأحداث التي تتكلم عنها، ثم أدخلت عليها تعديلات بعد ذلك خلال القرن الثاني للميلاد.

والقصة كما وردت في أناجيل العهد الجديد تقول أنّ يسوع ولد في بيت لحم في عهد الملك "هيرودوس" الذي حكم فلسطين أربعين سنة انتهت بوفاته في العام الرابع السابق للتاريخ الميلادي. ثم هربت السيدة مريم بابنها إلى مصر عقب ولادته خوفا عليه من بطش الملك، وكانت النبوءات قد دلته على مكان وزمان مولد المسيح الذي سيطالب بعرش داوود، ولم ترجع الأم وولدها من مصر إلى فلسطين إلاّ بعد موت الملك "هيرودوس"، حيث ذهبت بالطفل لتعيش في بلدة الناصرة في الجليل (شمال فلسطين).

وتقول الرواية أنّه بعد أن كبر الصبي وأصبح في الثلاثين من عمر، ذهب إلى وادي الإردن حيث التقى بـ "يوحنا" المعمدان الذي عمده بالماء في وسط النهر. وبعد هذا اعتكف "يسوع" في خلوة أربعين يوما صائما في الصحراء، حيث دخل في صراع مع الشيطان الذي حاول إغراءه بملك ممالك العالم. وعاد المسيح ـ بعدما فشل الشيطان في مهمته ـ إلى الجليل ليختار حوارييه الـ12 ويبدأ دعوته، ممّا أثار حقد الكهنة الصدوقيين اليهود والأحبار الفريسيين عليه. وازداد غضب الكهنة اليهود على المسيح ـ بحسب رواية الأناجيل ـ عندما جاء إلى مدينة "القدس" قبل عيد الفصح، ودخل الهيكل وصار يبشر فيه بدعوته متحديا إياهم. فتآمروا عليه وأرسلوا حرسا للقبض عليه ـ بمساعدة "يهوذا الاسخريوطي الحواري" الذي خانه ـ وكان يستريح مع تلاميذه عند جبل الزيتون بشمال المدينة. أتى به الحراس إلى الهيكل واستمر التحقيق والمحاكمة أمام مجلس الكهنة برئاسة "قيافا" الكاهن الأكبر طوال الليل. وبعد انتهاء المحاكمة عند الصباح، أخذ الكهنة المسيح إلى "بيلاطس البنطي" الوالي الروماني على فلسطين، الذي أعاد محاكمته. وحاول "بيلاطس" الإفراج عنه بمناسبة عيد الفصح لأنّه لم يجد مبررا لعقابه، لكن رؤساء الكهنة حرضوا الجموع على المطالبة بإعدام المسيح فخضع الوالي لرغبتهم.

مخطوطات قمران

ولقد كان للعثور على مخطوطات البحر الميت المكتوبة بالعبرية والآرامية عام 1947، في كهف بخربة "قمران" بالضفة الغربية للأردن، أثر كبير في إلقاء الضوء على الحياة في فلسطين عند بداية التاريخ الميلادي. لأنّ تدوين هذه المخطوطات جرى ما بين القرن الثاني قبل الميلاد ومنتصف القرن الميلادي الأول ـ في ذات الوقت الذي عاش فيه السيد المسيح ـ حاول الباحثون العثور على ذكر لحياته وموته بين صفحاتها. والموضوع الذي أثار الجدل حوله منذ نشر "مخطوطات قمران"، هو علاقة جماعة العيسويين (التي تركت لنا المخطوطات) بالمسيحيين الأوائل.

فبينما تختلف إعتقادات الجماعة عن الاعتقادات اليهودية الأرثوذكسية التقليدية، فهي تتفق مع الفكر المسيحي الخاص بالبعث والخلاص.

والسؤال الذي ثار بين الباحثين هو ما هي علاقة "المعلم الصديق" الذي كانت جماعة قمران تعد الطريق لعودته، بالسيد المسيح؟

فهو مثله مات على يد الكاهن الشرير ـ الذي يتبعه كهنة هيكل القدس ـ وهو مثله بعث من الموت، وهو مثله ينتظر أتباعه عودته ليهزم الشر في معركة "آرماجيدون" في نهاية الأيّام. والأمر المحير هو أنّ هذه الأفكار وجدت مكتوبة في مخطوطات ترجع إلى القرن الثاني قبل الميلاد. والاختلاف الجوهري بين "جماعة قمران" وبين اليهود، يتعلق بالاعتقاد بخلود الروح وبالقيامة والحساب بعد الموت.

فحسب ما جاء في مخطوطة "حرب أبناء النور ضد أبناء الظلام" نجد أنّهم كانوا يعتقدون بحتمية الموت وحتمية البعث في نهاية الأيّام (يوم القيامة)، إذ يقولون أنّ معلمهم الأول ـ والذي يطلقون عليه لقب "معلم الصدق" أو "المعلم الصديق" ـ الذي ينتمي إلى سلالة الملك داوود، والذي مات على يد "الكاهن الشرير"، سوف يبعث إلى الحياة من جديد ليقودهم في آخر الأيّام. إلاّ أنّ الشر سوف يسيطر قبل أربعين سنة من القيامة فيأتي معلمهم ـ والذي يسمى هنا "أمير النور" ليصارع الكاهن الشرير ـ والذي يسمونه هنا "ملاك الظلام" ـ وفي معركة ذات أبعاد روحية يقضي النور على ملاك الشر ويحرر البشر من سلطته عليهم إلى الأبد، حيث يبدأ البعث والحساب.

وقد كتب الدكتور مصطفى شاهين تحت عنوان:

ما هو السبب في جعل ميلاد المسيح في فصل الشتاء؟

الجواب هو مجرد مصادفة إذ حدث، كما يقول الأسقف "بارنز" أنّ هذا التاريخ التاريخ 25 ديسمبر قد صادف يوم احتفال كبير بعيد وثني قومي في روما، ولم تستطع الكنيسة أن تلغي هذا العيد، بل باركته كعيد قومي لشمس البر فصار ذلك تقليدي منذ هذا الوقت.

وقد تم الإتفاق على الإحتفال بعيد الميلاد في ديسمبر بالنسبة للغربيين بعد مناقشات طويلة حوالي عام 300.

وهذا الرأي الذي ذهب إليه الأسقف "بارنز" أخذت به دائرة المعارف البريطانية ودائرة معارف شامبرو (انظر ذلك في الصفحة 642، 643 من دائرة المعارف البريطانية ط:15 مجلد: 5).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زائر
زائر



مُساهمةموضوع: رد: لم يولد المسيح في رأس السنة   27/11/2008, 10:55 pm


قيل لي ان اصمت ،فكيف اعتذر أو اجيب أو اتحدث ،، ماذا اعمل وكيف أبرر موقفي و أدافع عن نفسي وأنا مكبل اليدين واذا تكلمت فأنا مخطئ في كل الأوقات










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحاج ابو احمد
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1197
العمر : 52
كلمة معبره : ربنا ماخلقت هذا باطلا سبحانك فقنا عذاب النار
تاريخ التسجيل : 07/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: لم يولد المسيح في رأس السنة   27/11/2008, 11:33 pm

السلام عليكم
موضوع جميل
واتى بوقته المناسب
جزيت خير الجزاء واسال الله باسمه الاعظم ان يغفر لك ولوالديك ويكتب لك الاجر
بعدد من سجد له ويحط عنك الخطايا بعدد من شهد بالوهيته
ويوفقك الى مايحب ويرضى ويجعلك من احبائه واوليائه ومن حفظة كتابه وينير قلبك بنور الايمان
واساله بوجهه الكريم الفردوس الاعلى لك ولوالدييك ومن تحب وجميع المسلمين.
آمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.rasoulallah.net/index.asp
احمد ديدات
عضو مبدع .. بارك الله فيك
عضو مبدع .. بارك الله فيك
avatar

ذكر عدد الرسائل : 685
العمر : 33
كلمة معبره : بدايه
تاريخ التسجيل : 27/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: لم يولد المسيح في رأس السنة   28/11/2008, 12:59 am

بااارك الله فيكى
وجزيتى خيرا
الاختلاف فى كل حاجه هييجو على دى وهيتفقو
ربنا يهديهم
تقبلى مرورى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لم يولد المسيح في رأس السنة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الحمد لله رب العالمين - منتدي حسان :: {قُلْ هَـذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللّهِ وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ } :: دعوة غير المسلمين ومناقشتهم-
انتقل الى: